عنوان : ازياء

في خطوة نوعية تجمع بين الإنسانية والفن والإبداع، أطلق مجتمع الأزياء على رأسه مصممة الأزياء السعودية هنيدة صيرفي مبادرة "صمّم عالخير"، التي تهدف إلى دعوة جميع المصممات الراسخات وطلاب تصميم الأزياء والفنانات لرسم تصاميم جديدة ونشرها عبر حساباتهم في إنستقرام، إذ سيساهم نشر كل تصميم يتم رسمه في التبرع بكسوة العيد من قبل المشاركين في المبادرة بما فيهم دور الازياء والمحلات التجارية والرعاة، وسيقوم بتوزيعها جمعية النهضة النسائية الخيرية في الرياض والجمعية النسائية الخيرية الأولى في جدة.

وبهدف دعوة المحلات التجارية إلى التبرع للأسر المتعففة، تتفرّد المبادرة باللمسات الإبداعية لمصممات الأزياء المشاركة اللواتي جسدن بدورهن الرسالة الإنسانية التي تحاول هذه المبادرة إيصالها. 

وتحمل مبادرة "صمّم عالخير" رسالة ملهمة إلى مصممات الأزياء وطلاب تصميم الأزياء تدعوهم من خلالها لاستعراض أعمالهم المستوحاة من هذه الأوقات غير المسبوقة التي يشهدها العالم بسبب الجائحة ومشاركة صورها على صفحات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بهم مع الإشارة فيها إلى حساب مبادرة "صمّم عالخير".   

وبهذه المناسبة، قالت المصممة السعودية العالمية هنيدة صيرفي وؤسس والرئيس التنفيذي للإبداع لعلامة HONAYDA التجارية: "مبادرة ’صمّم عالخير‘ هي عمل تعاوني يجمع بين مصممات الأزياء وتجار التجزئة والجمعيات الخيرية، ويشرفني جداً أن أعمل مع مثل هذه الجهات الملتزمة بحب والخير ونشر العطاء.

 ولقد أطلقنا هذه المبادرة ليشارك فيها الجميع وينضموا إلينا بتصاميمهم المتفرّدة التي يمكنهم استعراضها ونشرها عبر الإنترنت، كما بإمكانهم دعوة الآخرين إلى المشاركة في المبادرة، بحيث يُلهِم كل رسم منشور تصميماً آخر ويكون بمثابة هدية وعطاء".

وقد تم إطلاق المبادرة في الأسبوع الثاني من شهر رمضان، حيث شهدت إقبالاً واسعاً من المشاركين الرئيسيين والشركاء، بمن فيهم نخبة من مصممات الأزياء السعوديات مثل سماح خاشقجي، و ود وشهد رحيمي، و رزان العزوني، بالإضافة إلى عدد من المؤثرين في عالم الموضة والأزياء مثل ندى باعشن، وهبة مجددي، ويارا النملة، ونجود الرميحي، وايضا خبيرة الازياء ارام قباني .

وتم تنظيم المبادرة بالشراكة مع علامة الأزياء التجارية السعودية "فيمي9" Femi9 وبالتعاون مع عدد من الجمعيات الخيرية والمؤسسات التعليمية والشركات الخاصة، بما في ذلك جمعية النهضة النسائية الخيرية، والجمعية النسائية الخيرية الأولى، ومعهد رافلز للتصميم، وجامعة دار الحكمة، وجامعة الملك عبدالعزيز، وجامعة جدة وجامعة الطائف وجامعة ام القرى، وجامعة تبوك، وكلية الرياض للتقنية للبنات وشركة "فل ستوب كرياتيفز".

إن المبادرة مفتوحة لأي شخص مهتم بمشاركة تصميماته، وسيتم تنظيم لقاءات مباشرة خاصة عبر الإنترنت من قبل مصممات الأزياء لمساعدة المصممات والفنانات الناشئة على مشاركة رسوماتهم. كما سيتم استضافة لقاءات خاصة مع الأطفال من الجمعيات الخيرية الراغبين في المشاركة في المبادرة واستعراض أعمالهم.

وأضافت المصممة هنيدة صيرفي: "يسعدني أن أتوجه بالشكر والتقدير لجميع من ساعدنا في إطلاق مبادرة "صمّم عالخير"، إذ نجتمع جميعاً لنجعل من أسس العطاء وسبل التعاون مصدراً لإلهامنا في وضع البسمة على وجوه الآخرين. إن هذه المبادرة هي دعوتنا ومصدر تعلمنا ووحينا خلال فترة العيد التي تجسد معنى العطاء وتبادل الهدايا".

تتضمن المشاركة في المبادرة خطوات بسيطة كما هو موضح على صفحة المبادرة على إنستقرام @sketch_and_give. ويمكن للمهتمين بالمشاركة، رسم تصميم ونشره على صفحات وسائل التواصل الاجتماعي والإشارة إلى @sketch_and_give. وسيتم إعادة نشر التصاميم على حسابات مبادرة "صمّم عالخير"، إذ لكل تصميم يُنشَر سيتم التبرّع بكسوة العيد.

 للحصول على مزيد من المعلومات حول كيفية المشاركة أو الانضمام إلى اللقاءات الخاصة عبر الإنترنت، يرجى زيارة صفحات المبادرة على وسائل التواصل الاجتماعي.