عنوان : مال واعمال

شاركت البنوك السعودية بدعم الصندوق المجتمعي الذي أطلقته وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية والهيئة العامة للأوقاف بمبلغ ١٠٠ مليون ريال.

وثمّن الدكتور/أحمد بن عبدالكريم الخليفي، محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) المبادرة، مبينا أن البنوك السعودية تعهدت بالاستمرار في العطاء خلال هذه الأزمة التي تمر بها المملكة ضمن دول العالم في مواجهة خطر وباء كورونا؛ وذلك استشعاراً منها بمسؤوليتها الاجتماعية في دعم ومساندة الجهود المبذولة من القيادة الرشيدة في تخفيف آثار هذا الوباء.

وأشار الخليفي إلى أن هذه المساهمة من البنوك ليست هي الأولى خلال هذه الجائحة، حيث سبقها مبادرة البنوك السعودية بدعم صندوق الوقف الصحي لمكافحة جائحة كورونا بالتبرع بمبلغ يزيد عن ١٦٠ مليون ريال، وذلك إيماناً منها بواجبها الوطني تجاه وطننا الغالي ومؤازرة لجهود حكومتنا الرشيدة.

نسأل الله عز وجل أن يحفظ أمن وطننا واستقراره في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين حفظهما الله.