عنوان : فعاليات ومهرجانات

يحظى مهرجان الكليجا في بريدة بمشاركة ثلاث دول خليجية في فعاليات المهرجان من خلال أجنحةٍ خاصة يقدم من خلالها أكلات شعبية وحلوى وعدد من المشغولات والحرف اليدوية، التي شهدت إقبالاً ملموساً من قبل الزوار والمهتمين بالكليجا والأكلات الشعبية.

ولاقت الحلوى العُمانية بجناح سلطنة عمان رواجاً كبيراً وإقبالاً ملموساً من قبل زوار المهرجان، الذين حرصوا على شرائها أثناء تجوالهم بالمهرجان، فرائحة الزعفران والهيل وماء الورد جذبت الزوار للوقوف أمام محلات إنتاج الحلوى العمانية، ذات الطابع المتفرد في طريقة صناعتها وجودتها ومذاقها، وحرصوا على متابعة طريقة تحضيرها ومعرفة أهم مكنوناتها.

كما شارك جناح دولة الإمارات بعدد من الأكلات الشعبية والحلوى الإماراتية المشهورة التي حرص الزوار على شرائها لتقديمها هدايا لعائلاتهم وأصدقائهم .
وتعد الحلوى الصفراء والسوداء وحلوى الزعفران واللقيمات و المعجنات المختلفة والكنافة أهم ما يقدم للزوار.

ويقدم جناح دولة البحرين المشارك في المهرجان الحلوى البحرينية الشهيرة، والمتّاي، وسمبوسة المكسرات، والرهش، وهي منتجات اشتهرت بها دولة البحرين، وسط إقبال من الزوار للتعرف على مجموعة من ثقافات الدول الخليجية الشقيقة.

يذكر أن مهرجان كليجا بريدة الذي تنظمه غرفة القصيم يشارك فيه 150 أسرة منتجة، و 500 شاب وفتاة، في نقلة نوعية هذا العام بمشاركة ثلاث دول خليجية في خطوة تعكس تمازج التراث الخليجي.