عنوان : مؤتمرات

ترأسّت الرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية الأستاذة رانيا نشار، مجلس عمل تمكين "المرأة في الأعمال"، إحدى المبادرات الرئيسية المنبثقة عن "مجموعة الأعمال لقمّة العشرين" التي انطلقت أعمالها في الرياض، تحت شعار "التحول نحو النمو الشامل"، بمشاركة أكثر من 400 من قادة وخبراء الأعمال والفكر العالميين، ضمن مجموعات عمل تتناول سلسلة من المحاور الحيوية المتصلة بتحفيز نمو الأعمال والتنمية المستدامة للمجتمعات بما في ذلك الرقمنة، الطاقة، الاستدامة، المناخ، المالية، البنية التحتية، التجارة والاستثمار، النزاهة والامتثال، ومستقبل العمل والتعليم.

ويعدّ مجلس "المرأة في الأعمال" الذي يضم في عضويته نخبة رائدة من الرؤساء التنفيذيين ورؤساء مجالس إدارات كبريات الشركات العالمية وممثلي القطاع الخاص، واحداً من فرق العمل التي تعمل على صياغة جملة من الرؤى والأفكار الريادية ووضع التوصيات اللازمة بتحفيز مجموعة من القطاعات والمجالات الاقتصادية والتنموية ذات الأولوية، لغرض رفعها إلى الزعماء والقادة المشاركين في قمة مجموعة العشرين التي من المقرر أن تستضيفها المملكة العربية السعودية يومي 21 و 22 من نوفمبر القادم في العاصمة الرياض.

وناقش المجلس خلال منصته الحوارية سبل تعزيز القيادة النسائية في قطاعات الأعمال من خلال تعزيز فرص حضورها في المواقع القيادية، والدفع بمستويات التنوع بين الجنسين في بيئات الأعمال، وسد الفجوة القائمة في الأجور بين الجنسين، والقضاء على التمييز، مع التركيز على أهمية تمكينها اقتصادياً.

وقام المجلس، من خلال فرق العمل وجلسات النقاش، بتقديم رؤى مُلهمة، وبلورة توصيات جديرة بتطوير السياسات العملية والفاعلة وفق منهجية شاملة وشفافة ومستوى رفيع من المعايير الاحترافية لغرض إقرارها من قبل قادة الدول العشرين، بما يمكّن من الوصول إلى الأهداف المنشودة، وتجاوز التحديات التي تقف أمامها.

يُذكر أن رانيا نشار قد تم اختيارها للسنة الثانية على التوالي ضمن قائمة أقوى 100 امرأة في العالم لعام 2019م ضمن قائمة مجلة "فوربس" الأمريكية، بالنظر إلى مسيرتها المهنية وخبرتها المتميزة، وحضورها الفاعل كأول امرأة سعودية تشغل منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة مصرفية مالية سعودية.