عنوان : سياحة وضيافة

فيما يستقبل المسلمون حول العالم عامًا هجريًا جديدًا ويستعدون لموسم العمرة الجديد، يتحضر فندقا ميلينيوم طيبة والعقيق لاستقبال المعتمرين والحجاج هذا العام عبر رفع مستوى الخدمات وتقديم تجربة إقامة متميزة للضيوف، وقد افتتح الفندقان العام الهجري الجديد بتهنئة الضيوف وإبراز مدى اهتمام الفندقين براحة وسعادة ضيوفهما.

وقد شهد فندق ميلينيوم العقيق، فندق الخمس نجوم الذي 505 غرفة فسيحة أنيقة التصميم ومزودة بأحدث وسائل الراحة والتكنولوجيا، أداءً رائعًا على مدار العام الماضي فيما يتعلق بنسب الإشغال خلال موسمي الحج والعمرة. 

كما استضاف فندق ميلينيوم طيبة، الواقع في قلب المدينة المنورة ويبعد مسافة 250 مترًا عن المسجد النبوي الشريف ويضم 208 غرفة فسيحة عصية التصميم، أعدادًا غفيرةً من الحجيج والمعتمرين في العام المنصرم، ويسعى كلا الفندقين إلى تقديم خدمات ممتازة وتجربة مريحة تتجاوز توقعات الضيوف.

وقد أصدرت وزارة الحج والعمرة في المملكة العربية السعودية 7.6 مليون تأشيرة خلال موسم حج 2018-2019 فيما تطلع لزيادة هذا العدد بنسبة 30% لتصل إلى 10 مليون تأشيرة هذا العام، ويتطلع الفندقان إلى هذه الرؤية بتفاؤل آخذين بعين الاعتبار نسب الإشغال المبهرة خلال العام المنصرم، ويهدف كلاهما إلى إبرام شراكات جديدة مع وكالات السفر خلال العام الهجري الجديد إضافةً إلى الجهود التي يبذلانها بهدف رفع مستويات الخدمة ورضى الضيوف عبر التقييم الذاتي.

وقال إبراهيم سندي، مدير إدارة المبيعات والتسويق في كل من فندق ميلينيوم طيبة وفندق ميلينيوم العقيق، مرحبًا بالعام الهجري الجديد: "شهد الفندقان أداءً رائعًا فيما يتعلق بنسب الأداء في العام المنصرم مما يظهر مستويات الخدمة الممتازة وثقة الضيوف بما نقدمه لهم من ضيافة فاخرة، ونتطلع هذا العام إلى نسب أداءٍ أفضل بفضل الرؤية الطموحة لوزارة الحج والعمرة التي تتطلع للترحيب بـ 10 ميلون زائر لأداء الحج والعمر. 

وقد كنا ولا نزال أول من يرحب بالضيوف ويقدم لهم تجربة إقامةٍ لا تُنسى لما يتميز به فندقنا من موقعٍ هام قرب المسجد النبوي الشريف ومن خلال التزامنا بأكثر معايير الأمن والسلامة صرامةً، ونعد ضيوفنا بتوفير تجربة إقامةٍ أفضل كل عام".